الخطيب يوجه برقية لـ حشود المارد الأحمر ويصرّح: أغلقنا صفحة النجمة العاشرة ونستعد للبطولات الحديثة

وجه محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة المارد الأحمر، التهنئة لجماهير النادي وكل الأمة العربية والإسلامية وشعب مصر بمناسبة عيد الأضحى المبارك، متمنيًا أن يدوم الخير والسلام على مصر، وتبقى في تقدم وازدهار.

وتوج المارد الأحمر ببطولة دوري أبطال إفريقيا للمرة العاشرة في تاريخه والثانية على التوالي، على حساب كايزر تشيفز الجنوب إفريقي، بعد فوزه عليه بثلاثة مقاصد دون رد، في المباراة الختامية.

اقرأ أيضًا | إخصائي الإعداد والتدريب بـ المارد الأحمر: ألغينا مصطلح “مستشفى الجرحى”.. وأفشة ضحى بإجازته للعلاج وخوض مباراة الترجي

وقال محمود الخطيب في كلمته للمكان الرسمي للنادي المارد الأحمر، إن حديثه اليوم لازم تجاه كل من يستحق الشكر؛ لأن من لم يشكر الناس لا يشكر الله، لذلك فإنه يتوجه بالشكر لكل رجل من رجال المارد الأحمر، من لاعبين وأجهزة فنية وإدارية وطبية، لاسيما أنهم تحملوا المسئولية في ظروف صعبة، ووعدوا فأوفوا، وأسعدوا كل الحشود الوفية بعد التتويج بدوري أبطال إفريقيا للمرة العاشرة.

وحرص رئيس مجلس إدارة النادي، على توجيه الشكر أيضا لكل فرد من حشود المارد الأحمر، وقال إنها حشود تقف في ظهر النادي دائمًا، ولا تتوقف عن المساندة في “المرة قبل الحلوة” لأجْل مصلحة الكيان وتحقيق المبتغى، ولا يوجد لها مثيل في الدنيا، لذلك فإنها تستحق التضحية من أجلها؛ لأنهم الشريك الأساسي في كل الانتصارات والبطولات على مدار أكثر من 114سنة، وأنه لن يستطيع أن يوفيهم حقهم؛ لأنهم دائمًا الظهر والسند.

وأوضح أن الفوز ببطولة إفريقيا للمرة العاشرة فضل من الله، وتتويج لمجهود عظيم للاعبين، والجهاز الفني، وكل منطومة الشغل في النادي، وأنه شعر بفرحة الأهلاوية العظيمة بعد تقصي هذه المسابقة الرياضية.

وقال الخطيب: “أشكر بلدنا مصر، صاحبة الفضل على الجميع، بعد الله سبحانه وتعالى، وأشكر مؤسساتها الوطنية وقياداتها وعلى قمتها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وكل أجهزة الدولة على مساندتهم للأندية، وخصوصاً التي تمثل مصر في البطولات الخارجية”.

كما توجه بالشكر لمجلس إدارة النادي، وقال إن كل عضو يقوم بدوره على الوجه الأكمل، واضعًا مصلحة النادي في المقام الأول، وكذلك لجنة التخطيط بكل أفرادها، سواء الحاليين أو السابقين وكل المنظومة سواء الإدارة التنفيذية أوالقطاعات الرياضية أو العاملين.

وتحدث رئيس المارد الأحمر عن دور الإعلام، موجها الشكر لكل إعلامي يدرك مسئولية الكلمة، ويعلم أنها أمانة، وخص بالشكر الإعلام المسئول الذي لا يزرع الفتنة بين الحشود، ولا يصدر مشاعر الكراهية بين الناس، ويبرز الإيجابيات ويدعمها ويشجعها، ويشير إلى السلبيات بكل مهنية لأجْل معالجتها، ووجه الشكر أيضًا لكل الأندية الأخت التي حرصت على تهنئة المارد الأحمر بالنجمة العاشرة؛ سواء في مصر أو الوطن العربي وإفريقيا وأوروبا.

أضاف: “اليوم نغلق صفحة النجمة العاشرة ونفتح صفحة حديثة في كتاب البطولات، ونستمر في مواصلة تحدياتنا الأخرى، مثل الدوري والكأس والسوبر المصري، والسوبر الإفريقي، وكأس عالم للأندية، ومثلما أقول دائما للاعبي الفريق إن اللعب للأهلي ليس شرف فقط، بل ومسئولية عظيمة، والمقصد دائمًا هو منصة التتويج، وحتى يستمر تاريخ المارد الأحمر، يلزم على كل جيل أن يستكمل مسيرة الجيل الذي قبله”.

واختتم رئيس مجلس إدارة النادي حديثه موجها برقية لجماهير المارد الأحمر قائلًا: “المارد الأحمر سيظل بكم ولكم ومعكم، لا يرضيه إلا أن يكون هو البطل، دمتم للأهلي، ودام لكم المارد الأحمر رائدًا في كل الأزمان”.

أضف تعليق